محت أسعار الذهب العالمية خسائرها السابقة بالارتفاع الذي سجلته مع استمرار المخاوف من صراع واسع النطاق بين امريكا  وإيران، في حين بلغ البلاديوم ذروة جديدة.

وقد صعد السعر الفوري للذهبليسجل 1569.27 دولار للأوقية (الأونصة) ولامست الأسعار 1582.59 دولار، أعلى مستوياتها منذ أبريل 2013.

واشعلت التحذيرات من ضربات جديدة والتوعد بالرد من جانب امريكا وإيران، بواعث القلق داخل المستثمرون من صراع أوسع نطاقا في منطقة الشرق الأوسط، ما أفضى إلى دعوات داخل الكونجرس الأمريكي لسن قانون لمنع الرئيس دونالد ترامب من الدخول في حرب مع إيران.

وقال محلل السلع الأولية لدى “أناند راثي” للأسهم والسمسرة في مومباي جيجار تريفيدي انه لا يوجد تصعيد في الموقف الجيوسياسي، لكن التوترات لم تنحسر بالكامل، ولهذا السبب وبعد تصحيح جيد في الذهب، انتعشت الأسعار مرة اخري.