اتخذ البنك المركزي المصري قرارا اليوم الخميس اثناء اجتماع لجنة السياسات النقدية بخفض أسعارالفائدة الأساسية على الجنيه المصري بنسبة 1% .

لتنخفض الفائدة بعد قرار البنك المركزي على الإيداع لليلة واحدة إلى 13.25% والإقراض 14.25% والعملية الرئيسية 13.75%.

وصرح البنك المركزي المصري اليوم الخميس ان قرار خفض الفائدة جاء مدعومًا باستمرار معدلات التضخم،بعدما انخفض التضخم العام والأساسي إلى 7.5% و4.9% على الترتيب خلال شهر أغسطس الماضي.

واوضح البنك المركزي المصري أن مؤشرات الاقتصاد تشير إلى ارتفاع معدل النمو الاقتصادى الي أعلى مستوى فى 12 عامًا عند 5.7% خلال الربع الثاني من عام 2019.

وكذلك تراجع معدلات البطالة إلى 7.5% مقارنة بما كانت عليه بوهي نسبة 13.4% قبل تطبيق برنامج برنامج الاصلاح الاقتصادي.

واشار البنك المركزي المصري الي أن تباطوء معدل نمو القتصادى العالمي نتج عنه تحول الزخم نحو التيسير النقدي.