صرحت وزارة التموين إن العلاقة أساسية بين شركة السكر والمزارع والعلاقة بينهما مترابطة لأن كلا منهما يكمل الآخر.

واكدت الوزارة انها تسعى جاهده من اجل عمل توازن بين المزارع والصناعة وكذلك المستهلك وأنه إذا كان المزارع يمثل 40% فالمستهلك من التموين فقط يمثل 80%.

جاء ذلك اثناء اجتماع لجنة الزراعة والري والأمن الغذائي بمجلس النواب، اليوم الاثنين من اجل مناقشة عدد من طلبات الإحاطة التي تم تقديمها بشأن إعادة النظر في تسعير توريد المحاصيل الإستراتيجية وبصفة خاصة محصايل قصب وبنجر السكر في ظل ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج، وعدم تسليم المزارعين تقاوى وحيدة الأجنة لمحصول بنجر السكر بالرغم من ارتفاع إنتاجيته.

واوضحت الوزارة انه هناك اتفاقيتين واحدة مع الاتحاد الأوروربي ورفع الجمارك بحيث أصبحت صفر الأخرى مع أمريكا الجنوبية “البرازيل” لأن سكرها رقم واحد،

واكدت الوزارة علي أن أسعار السكر تتأثر بالسعر العالمي الذي يتأثر بالمناخ.