انخفضت اسعار الدولار أمام الجنيه المصرى في ختام تعاملات الاسبوع ليفقد نحو 7 قروش دفعة واحدة، ليسجل سعر صرف الدولار مقابل الجنيه 15.93 للشراء مقارنة بـ16 جنيه وهو السعر الذي سجله الدولار خلال الايام القليلة الماضية.

ومن ابرز أسباب انخفاض الدولار الدولار أمام الجنيه زيادة تدفقات النقد الأجنبى وخاصة أموال المحافظ المالية والتي تتراوح ما بين 200 إلى 500 مليون دولار يوميا.

ومن اسباب انخفاض الدولار ايضاً هو تراجع الطلب عليه  خلال الفترة الحالية.

اما الذهب فقد تراجعت اسعاره الذهب فى مصر بفارق سعر 15 جنيه ليسجل سعر 690 جنيها للجرام من عيار 21  عقب موجة هبوط في الأسعار منذ يوم الأربعاء بالتزامن مع الاسعار العالمية للذهب في ظل تصريحات للرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن التهدئة في الشرق الأوسط، وهو ما انعكس على الأسعار لستجل هبوط كبير على المستوى العالمي، وهو ما تسبب فى هبوط الذهب في مصر .

وارجع المحللون انخفاض أسعار الذهب عالميا إلي ضعف رد الفعل الإيراني بشأن مقتل قاسم سليماني، وتصريحات حول التهدئة وعدم التصعيد في الشرق الأوسط، وهو ما تسبب في عملية بيع للذهب لجني الأرباح.