ألقت  الرقابة الإدارية القبض على مستشار وزير المالية لشؤون المنازعات أسامة توكل ، في أعقاب قضية الفساد المتهم فيها رئيس مصلحة الضرائب السابق عبد العظيم حسين  وعدد من المحاسبين القانونيين.

واوضحت مصادر حكومية الي صحيفة البورصة، إن تحقيقات قضية الرشوة داخل نيابة أمن الدولة العليا  التي حصل عليها رئيس مصلحة الضرائب السابق تتمثل مقبوضات عينية ونقدية .

وان الفترة القادمة سوف تشهد الاعلان عن اسماء اخري داخل وزارة المالية ومصلحة الضرائب في قضية الفساد الأشهر حاليا.

وقد اوضحت هيئة الرقابة الادارية في بيان لها صدر في وقت سابف عن  ارتباط بعض المحاسبين القانونيين بعلاقات مصالح ومنافع مع عبدالعظيم حسين رئيس مصلحة الضرائب و استغلال سلطات وظيفته والتدخل لدى مرؤوسيه لتخفيض قيمة الضرائب المستحقة على عملائهم من الممولين مقابل رشاوى مالية وعينيه وبما يؤدي إلى الإضرار بالمال العام بملايين الجنيهات.

واوضح البيان  تم استصدار الإذن القانوني اللازم الذي أسفر تنفيذه عن تأكيد المخالفات، وكذلك تم تصوير العديد من اللقاءات بين أطراف الواقعة في الأماكن العامة والخاصة، وضبط رئيس المصلحة حال تقاضيه جزء من مبالغ الرشوة من أحد المحاسبين القانونيين.