واصلت اسعار الدولار تراجعها في البنوك ليسجل متوسط سعر الدولار فى البنك المركزى المصرى نحو 16.17 جنيه للشراء و16.27 جنيه للبيع، في حين انها سجلت خلال مطلع شهر يناير 2019 وبالتحديد يوم 2 يناير نحو 17.78 جنيه للشراء، و17.88 جنيه للبيع.

ليخسر الدولار الامريكى امام الجنيه المصري بفارق سعر 161 قرشا منذ مطلع العام الحالي، وسط توقعات بمزيد من التراجع أمام الجنيه المصرى خلال الفترة القادمة.

وتراجعت اسعار الدولار أمام الجنيه المصري إلى أدنى مستوى لها في 34 شهرا بسبب عدد من العوامل ابرزها تحسن التدفقات النقدية وارتفاع الاحتياطي النقدى الأجنبى لدى البنك المركزي المصرى والذي بلغ  45 مليار دولار أمريكي.

وارتفاع التدفقات النقدية بسبب تحسن موارد النقد الأجنبي خاصة السياحة وتحويلات المصريين العاملين بالخارج.

ويتم تحديد سعر الصرف في البنوك المصرية بناء علي الية العرض والطلب، وكلما ارتفع المعروض الدولارى وتراجع الطلب عليه نتج عن ذلك حدوث انخفاض في اسعار الدولار.