تحدث اللواء مهندس حسين مصطفى رئيس رابطة مصنعي السيارات السابق، وخبير سوق السيارات المصري عن القرار الذي اتخذه البنك المركزي المصري بخفض اسعار الفائدة ومدي تأثير ذلك علي  حركة البيع و اسعار السيارات خلال الفترة القادمة.

واوضح ان قرار تخفيض أسعار الوقود سوف يزيد من مبيعات السيارات الجديدة خلال الفترة القادمة.

واضاف ان خفض سعر الوقود سوف يشجع شرائح المستهلكين التي تقتني السيارات الاقتصادية على عملية الشراء وبالتالي تحريك اسعار السيارات خلال الفترة القادمة وعرض اصحاب الشركات ووكلاء السيارات لتقديم عروض وتخفيضات من ان تشجيع العملاء علي الشراء.

وتوقع أن نسبة المبيعات لسيارات الاقتصادية الجديدة المتوقع خلال الفترة المقبلة قد تصل من 5 إلى 7% بالربع الأخير من العام الجاري.