اصدرت الشركة  المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق بيان تنفي فيه وجود تخفيض شامل على الاشتراكات.

واوضحت الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق أن التسهيلات و التخفيض والتسهيلات موجهة لطلاب البعوث الوافدين الي الازهر الشريف.

اما عن التسهيلات فتشمل تقديم نفس الامتيازات التي يحصل عليها الطلاب عبر منظومة الاشتراكات وذلك لصالح دراسي الأزهر الشريف.

وفي ذلك الاطار تدرس الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق، بالتنسيق مع جامعة الأزهر ومشيخة الأزهر، تقديم تسهيلات لطلاب البعوث الإسلامية من الوافدين من الخارج.

من ناحية أخرى يدرس الأزهر خطة من اجل تخصيص أتوبيسات لنقل الوافدين من البعوث وحتى فروع الجامعة مع مراعاة ظروفهم المادية ومخاطبة المسؤولين بذلك.

ومن المقرر أن يتم معاملة الوافدين بنفس معاملة المصريين ويحصل الوافد على الاشتراكات المخفضة كما هو الحال مع الطلاب المصريين.